وجد البرنامج التطوعى الذي نظمه معهد دراسات الكوارث واللاجئين يوم السبت الموافق الخامس من نوفمبر 2016م بمحلية جبل اولياء – منطقة الفتح المبين احتفاءاً واسعاً واقبالاً كبيراً من مواطنى المنطقة الذين تدافعوا لتلقى الخدمات العلاجية التى نظمت اثناء اليوم.

     واشاد السيد / عمر محمد عبدالرحيم باسان مدير المعهد بالبرنامج موضحاً انه يجئ فى إطار اليوم العالمي للحد من مخاطر الكوارث الذى أنتظم كافة انحاء المعمورة واحتفى به المعهد فى أحتفال كبير شرفه السيد وزير الدولة بوزارة البيئة والتنمية العمرانية بالجامعة.

     وقال السيد المدير ان البرنامج جاء بمشاركة من كلية الطب وكلية المختبرات الطبية بالجامعة بالاضافة لطلاب المعهد الذين شكلوا العمود الاساسي الذى قام عليه البرنامج ، موضحاً انه مطمئن لمسيرة الطلاب الاكاديمية والعملية ، وهاهم ينجحون فى إقامة هذا اليوم بالتعاون والتنسيق مع جهات الاختصاص وبمشاركة قيادات اللجنة الشعبية بالمنطقة والعديد من المنظمات الطوعية.

     هذا وقد شمل البرنامج على عيادة صحية وصيدلية ومعمل ميداني ، قدمت من  خلاله الخدمات العلاجية المجانية ، بل وافقت إدارة الجامعة على أستقبال بعض الحالات فى مستوصف الجامعة وإجراء بعض العمليات بصورة مجانية إكمالاً للمجهود الذي بذل بالمنطقة ، كما احتوي البرنامج على إصحاح بيئي تمثل فى تسوية الشوارع ونظافتها ، والتخلص من النفايات ، وتقديم محاضرة عن التوعية الصحية لمواطنى الحي.

     وفى ختام البرنامج شكرت مدير المدرسة المستضيف للبرنامج مثمنة مجهودات المعهد ودور جامعة افريقيا العالمية ، ومن جانبه تحدث رئيس اللجنة الشعبية معرباً عن امتنانه بهذا المجهود الكبير الذي استفاد منه كل سكان المنطقة ، متمنيا ان تتواصل مثل هذه العمليات.